السفير السوري في الصين يلتقي الجالية السورية في كوانزو

65

21 نيسان 2021
التقى السفير السوري لديى الصين د. عماد مصطفى في مدينة كوانزو أعضاء الجالية السورية وشارك باللقاء عبر منصة زوم من بكين القنصل الوزير المفوض برهان الخطيب وأفراد البعثة الدبلوماسية السورية كما شارك باللقاء عبر المنصة مجموعة من السوريين من مدن أخرى في الصين وخارجها، وقد حضر الاجتماع علي محمد عضو المجلس الاغترابي عن مدينة بكين ومحمد النجار، محمد الخولي، ياسر الحايك، هشام السادات، مهند أبو عويضة، فيصل العطري
وبحث السفير مع الحضور والمشاركين أحوال الجالية السورية واطلع على مشاكلهم ووعد بحل ما يمكن منها.
واتسم اللقاء بالصراحة والشفافية حيث تحدث عن أهمية الاستحقاق الانتخابي وضرورة ان يمارس المواطن السوري في المغترب واجب المواطنة عبر الإدلاء بصوته في العملية الانتخابية الرئاسية.
كما تحدث أفراد الجالية عن صعوبة المشاركة الواقعية بسبب بعد المسافات وصعوبات التنقل وتمنوا على سعادته الموافقة على جعل الانتخابات الكترونية بحيث توفر عناء التنقل وتجاري تطورات العصر، وقد وعد سعادته بنقل الموقف للسلطات الانتخابية.
وأوضح أن السفارة السورية هي سفارة جميع السوريين وبيتهم، وأنه على تواصل مع الطلاب والرعايا السوريون.
وتم الاتفاق على مساعدة السوريين الراغبين بالعودة لأعمالهم في الصين بعد أن حالت ظروف انتشار الوباء دون عودتهم.
وأبدى استعداد السفارة لمنح وثيقة تحقق لمن يعاني من تلف جزئي بالصورة الشخصية لجواز سفره، كما تمت الموافقة على السماح بتجديد جواز السفر قبل مدة طويلة لمن يرغب.
وأوعز بربط موقع السفارة بمنصات التواصل الاجتماعي بهدف وصول تعميمات السفارة لأكبر شريحة ممكنة.
و لدى سؤاله عن إمكانية إعفاء الطلاب السوريين من رسوم تسجيل الشهادات في الخارجية الصينية أسوة بأحد الجنسيات العربية أكد أنه في حال صحة وجود هذا الإعفاء فأنه سيبذل أقصى جهد للحصول على إعفاء مماثل للطلاب السوريين.
كما تم مناقشة إقامة مدرسة سورية في الصين وتم الاتفاق على إعداد دراسة جدوى وخطة عمل بهدف محاولة وضع هذا المشروع موضع التنفيذ.
وفي نهاية الاجتماع طلب سعادته أن تصبح هذه الاجتماعات دورية بمعدل مرة كل ثلاث أشهر.

الكاتب: د. فيصل العطري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

4 + 3 =