زيارات افتراضية لمواقع سياحية في معرض دمشق الدولي

3 أيلول 2019
زيارات افتراضية ومعرض للحرف التقليدية وشارع للأكل ضمن جناح وزارة السياحة بمعرض دمشق الدولي بدورته الحادية والستين إضافة إلى تعريف الزوار بالخدمات التي تقدمها الوزارة في مجالات الترويج والاستثمار السياحي وجودة الخدمات السياحية والتدريب والتأهيل والتعليم السياحي والفندقي وعروض سياحية وترفيهية.

وعلى مساحة أربعة آلاف وأربعة مئة متر مربع تشارك الوزارة بثلاث أقسام الأول متخصص بالحرفيين من جميع المحافظات تأكيداً على حرص الوزارة لتعزيز مكانة الحرف التقليدية ودعمها وإظهار تألق أعمال الحرفيين في معرض دمشق الدولي والقسم الثاني جناح الوزارة الذي يضم عدداً من الفنادق الدولية المملوكة للوزارة والفنادق الخاصة وبعض الشركات العاملة بالقطاع السياحي كالشركة السورية للنقل والسياحة التي تعتبر الذراع السياحي للوزارة حسب المهندس غياث الفراح معاون وزير السياحة.

وأشار الفراح إلى أن الجناح يعرف على آلية عمل الوزارة في بعض القطاعات بخصوص الرقابة والجودة والترويج السياحي للأماكن والمناطق السياحية والخدمات التي تقدم للمستثمرين الراغبين بالأستثمار في سورية والترويج لملتقى الأستثمار السياحي الذي سيقام بعد شهر تقريباً، لافتاً إلى أن القسم الثالث تشارك فيه العديد من المطاعم وهواة الطبخ لتقديم أشهى المأكولات الشرقية والغربية والشعبية بأسعار تشجيعية لزوار المعرض، إضافة إلى إعداد مسابقات سياحية وعروض ترفيهية للأطفال وسينما في الهواء الطلق الذي يقام لأول مرة ضمن معرض دمشق الدولي.

بدوره المهندس زياد البلخي مدير الجودة والرقابة السياحية في الوزارة أوضح أن هدف المشاركة تعريف الزوار بآلية عمل المديرية من خلال التجهيزات التقنية والآليات التي تستخدمها في عملية الرقابة على المنشآت السياحية، إضافة إلى إعطائهم النصائح لتطبيق الجودة في منازلهم بطرق حفظ الطعام وتجهيزها.

وفي جناح الحرف التقليدية تقدم الوزارة أربعة وأربعون حرفة لعدد من شيوخ الكار الذين يتميزون بأعمالهم التقليدية من تراث المحافظات كلها ويشكل صورة مصغرة عن تراث سورية وعراقتها حسب المهندس مرهف أبو حرب مدير الجناح ورئيس دائرة الأسواق التراثية والمهن والحرف التقليدية.

وأوضح أبو حرب أن الجناح يضم أعمال السفن الخشبية والقش والخرز التي تشتهر بها المنطقة الساحلية ومنتجات مركز دير ماما لصناعة الحرير الطبيعي والعباءات الشرقية واللوحات الجدارية وصناعة النواعير والفخار التي تشتهر بها المنطقة الوسطى ومنتجات المنطقة الشمالية كصناعة صابون الغار الطبيعي والنحاس وبساط الظل والمطرزات الشرقية وفي قسم منطقة دمشق وريفها يتألق السيف الدمشقي وكل منتجات الفضيات والصدفيات والخط العربي والبسط اليدوية وصناعة الشال بوبر الجمل والقيشاني والخزف والفسيفساء الجدارية والحلي التراثية.
وكالة سانا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

7 + 1 =