المؤسسة العامة للمعارض تستعد للدورة 61 لمعرض دمشق الدولي

3 آذار2019

باشرت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية إجراءاتها التحضيرية لمعرض دمشق الدولي بدورته الواحدة والستون الذي سيعقد اواخر الصيف من العام الحالي 2019، لتكون دورة متميزة كما كان حال سابقتيها 59 والتي كانت تعكس ان سورية مستمرة أبداً تنبض بالحياة، و60 التي كرست انطلاق عز الشرق من دمشق.

وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل وضمن المتابعة اليومية لما يجري من تحضيرات تمهيدية للدورة القادمة من المعرض اطلع من كوادر المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية على ما قامت به من تحضيرات للدورة 61 من المعرض خلال اجتماعه بهم في الوزارة، مؤكدا ضرورة البناء على ما سبق بحيث يتم البدء بوضع الرؤية مما تحق من الدورة الماضية سيما وأن معرض دمشق الدولي يشكل فرصة هامة لرجال الأعمال من الدول المشاركة ورجال الأعمال السوريين على حد سواء لبحث التعاون وتكثيف التواصل لكونه تجمع مكاني وزماني لكافة المهتمين بالعملية الاقتصادية بعد أن بدأت سورية تعود إلى موقعها كمحط أنظار الجميع بعد الانتصارات التي حققها الجيش وإعادة دوران عجلة التنمية والإنتاج باهتمام ودعم واثق من الحكومة.

وفي نفس السياق شدد الخليل على ضرورة تسويق مساحات المعرض عبر اللجنة المعنية بالتسويق لتكون شاملة في الاجنحة لكل ما تنتجه سورية من سلع وخدمات في كل القطاعات الاقتصادية.

كما قدم المدير العام لمؤسسة المعارض والأسواق الدولية غسان الفاكياني شرح تفصيلي عن التحضيرات التي تقوم بها المؤسسة بالتعاون مع الجهات ذات الصلة للدورة 61 المقبلة لمعرض دمشق الدولي 2019، مبيناً ان العمل جارٍ وبشكل حثيث لتكون الدورة المقبلة (61) من المعرض أكثر تميزا مما سبقها لجهة التنظيم والخدمات اللوجستية والمشاركات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 14 = 24