تعاون صيني روسي في بورصة موسكو يغنيهما عن الدولار

 
تاريخ النشر: 4-12-2017
تستعد بورصة موسكو لإصدار نحو مليار دولار من السندات المقومة باليوان الصيني، قريباً، في خطوة تعتبر بداية نظام مالي جديد بعيداً عن الدولار.
وستصدر روسيا سندات بقيمة 6 مليارات يوان (حوالي 900 مليون دولار) تستحق الدفع لمدة خمس سنوات، ويهد البنك المركزي الروسي من ورائها جس نبض الأسواق، واستطلاع أجواء الاستثمارات المستقبلية.
وقال  كبير المحللين في بورصة موسكو، غليب زادويا، لقناة RT: “إنه من شأن هذه الخطوة، أن تفسح المجال للاستغناء عن الدولار من التسويات المتبادلة واستخدام فقط اليوان الصيني والروبل الروسي، إذا نشّط المتخصصون بالقطاع المالي الروسي العمل في هذا الاتجاه”.
ووفقا له، من الممكن أن تثير السندات الروسية باليوان اهتمام المستثمرين الصينيين، حيث أن بكين لديها تريليونات الدولارات من السيولة المفرطة، بالإضافة إلى وجود مئات الآلاف من المستثمرين الجدد الذين يرغبون في تجربة أسواق مالية جديدة.
واعتبر زادويا أن روسيا، التي تواجه جولة جديدة من العقوبات الأمريكية قد تستهدف سوق السندات، ستجد فرصة عظيمة بالاقتراب من الصين.
 
المصدر: موقع روسيا اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

13 + = 20