غرفة التجارة السورية الإيرانية تبحث مع رئيس الحكومة دور القطاع الخاص بتطوير التبادل التجاري والتعاون الاستثماري

83

دمشق 7 شباط 2021

بحثت غرفة التجارة السورية الإيرانية المشتركة مع رئيس مجلس الوزراء في سورية المهندس حسين عرنوس دور القطاع الخاص بتطوير التعاون التجاري والاقتصادي، والانتقال به نحو آفاق واعدة تخدم مصلحة البلدين والشعبين.

وخلال زيارة قام بها مجلسا إدارة الغرفة إلى رئاسة مجلس الوزراء، وضم كيوان كاشفي رئيس الجانب الإيراني وفهد درويش رئيس الجانب السوري وأعضاء المجلسين، شدد المهندس عرنوس على أهمية تعزيز التعاون بين الفعاليات الاقتصادية والتجارية في البلدين في مجالات تجهيز المصانع وإنشاء مشروعات مشتركة ومقايضة البضائع بما يلبي احتياجات سوقي البلدين.

وناقش الاجتماع فتح آفاق جديدة في التعاون لمواجهة الحصار الاقتصادي غير الشرعي المفروض على سورية وإيران، ودور القطاع الخاص في تعزيز التعاون الاقتصادي نظراً لما يتمتع به من إمكانات وخبرات ومرونة في العمل.

وأعرب رئيس وأعضاء الجانب الإيراني للغرفة عن رغبة الكثير من الشركات الإيرانية بالعمل في السوق السورية ورفع مستوى العلاقات الاقتصادية والتجارية وتبادل زيارات الوفود التجارية بين البلدين.

وأشار رئيس وأعضاء الجانب السوري للغرفة إلى أن الجانبان سيعملان خلال الفترة القادمة على تطوير علاقات التعاون الاقتصادي، وقد بحثا مع مسؤولي البلدين في القضايا الإدارية والإجرائية التي يمكن أن تساعد على زيادة التبادل التجاري والتعاون الاستثماري بينهما.

حضر اللقاء الأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء الدكتور قيس خضر أمين سر الغرفة والسفير الإيراني بدمشق جواد ترك آبادي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 47 = 51