خلال 70 عاماً.. الصين أكبر محرّك لنمو الاقتصاد العالمي

106

30 آب 2019
جاءت الصين في المركز الأول فيما يتعلق بالمساهمة في نمو الاقتصاد العالمي منذ عام 2006 لتصبح المحرك الأساسي لنمو الاقتصاد العالمي.
وأوضح تقرير صادر عن المكتب الوطني للإحصاءات أنه في الـ70 عاماً الماضية ارتفع نصيب الصين في المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية الإجمالية الكبرى في العالم وواصل نفوذها العالمي النمو.
كما أظهر التقرير أنه من عام 1961 إلى 1978، بلغ متوسط المساهمة السنوية للصين في النمو الاقتصادي العالمي 1.1 بالمئة، فيما بلغت النسبة من 1979 إلى 2012، 15.9 بالمئة، لتشغل المرتبة الثانية في العالم.
ومن 2013 إلى 2018، قفزت النسبة السنوية إلى 28.1 بالمئة، ما جعلها في المركز الأول عالمياً، بحسب التقرير.
في 2018، بلغت النسبة 27.5 بالمئة، بما يزيد بواقع 24.4 نقطة مئوية على مثيلتها في عام 1978.
وعلى مدار 70 عاماً، تعزّز الاقتصاد الصيني على نحو مميز.
وبلغ إجمالي الناتج القومي الصيني في عام 1952، 30 مليار دولار أمريكي، بينما وصل في عام 2018 إلى 13.61 تريليون دولار أمريكي بزيادة 452.6 مرة.
وفي 1978، كان الناتج القومي الصيني يحتل المرتبة الـ11 على مستوى العالم، ليتخطى في عام 2010 نظيره الياباني وتصبح الصين ثاني أكبر اقتصاد في العالم، وما زالت تحافظ على هذا المركز منذ ذلك الحين.
المصدر: صحيفة الشعب الصينية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 52 = 56