سورية وروسيا تنشآن مؤسسة مشتركة لاستثمار أكبر مناجم الفوسفات في سورية

1٬398

أعلن دميتري روغوزين، نائب رئيس الوزراء الروسي، اليوم الإثنين، أن روسيا وسوريا ستنشئان مشغلا واحدا لاستثمار أكبر مناجم الفوسفات في سوريا وتوريد المنتجات منه.

موسكو — سبوتنيك. وقال روغوزين، للصحفيين في ختام زياته إلى سوريا: ” نحن اتفقنا مع زملائنا السوريين حول تشكيل مشغل واحد، نحن نعمل على الحقل والنقل وتسليم الفوسفات المعالج إلى دول اخرى التي تنتظر هذه المنتجات “

وأشار نائب رئيس الوزراء انه في سوريا يوجد ” اكبر حقل فوسفات” والذي ممكن الاستثمار فيه ” منتجات مطلوبة في العديد من البلدان مثل الأسمدة”.

وأضاف روغوزين، أن العائد من هذه المؤسسة سيعود على سوريا وروسيا.

وتابع روغوزين:” قطاع الأعمال الروسي في سوريا يعد كل رويل…، لاننا لا يجب ان نفكر في مصلحة البلدان الأخرى فقط، حتي ولو كانوا من الأقرباء والاصدقاء، واكننا يجب ان نفكر الآن كيف نكسب الأموال لمزنياتنا، لمواطنينا والناس والذين ينتظرون أيضا اي مكاسب من العمل الكبير لروسيا في سوريا.”

وترأس روغوزين، خلال زيارته سوريا وفدا حكوميا واقتصاديا ضم نواب وزراء الخارجية والدفاع والتنمية الاقتصادية والطاقة والنقل والصناعة والتجارة والسفير الروسي بدمشق ومديري عدد من أهم الشركات الروسية.

وأكد الرئيس الأسد، أن زيارة نائب رئيس الوزراء الروسي فرصة لدفع المشاريع التي بدأناها والتوسّع باتجاه قطاعات جديدة لم نكن قد وضعناها كأولويات منذ عامين.

وتؤكد دمشق أن الأولوية في مرحلة إعادة الإعمار ستكون للدول الحليفة التي وقفت إلى جانبها في حربها ضد الإرهاب مثل روسيا وإيران.

تاريخ الخبر: 18-12-2017

المصدر: موقع روسيا اليوم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

1 + 7 =