بسبب الحرب على سورية.. مقتل 27 مليون شجرة

1٬216

 
قدرت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي في سورية عدد الأشجار التي تضررت بشكل كلي أو جزئي بسبب الحرب بأكثر من 27 مليون شجرة.
وكشف الوزارة أن شجرة الزيتون هي أكثر الأشجار تضرراً، وأن إجمالي عدد أشجار الزيتون في سورية يصل إلى 84 مليون شجرة في كل المحافظات السورية، وأنه العدد الأكبر منها هو في حلب ويصل عددها إلى 23 مليون شجرة، ونحو 15 مليون شجرة في حمص.
وأشارت الوزارة إلى أنه جرى قطع /544/ ألف شجرة في سهل الزبداني في ريف دمشق، وأن عدد الآبار التي تدمرت في منطقة الزبداني وصل إلى ألف بئر، إضافة تدمير 200 بئر في البادية السورية من إجمالي 370 بئراً وقد جرى سرق معداتها من مضخات ولوحات، فيما تبلغ كلفة تجهيز البئر الواحد أكثر من مليون ليرة.
وأوضحت الوزارة أن خسائر سورية في مجال الزراعة تندرج ضمن أكثر من محور، الأول: نقص المساحات المزروعة من جهة ونقص في المستلزمات الزراعية من أسمدة، أو متابعة ورعاية من جهة أخرى، والثاني، تكلفة إعادة استصلاح الأراضي التي هجرها أصحابها وهو أمر مكلف للغاية، إضافة إلى خسائر فوات الإنتاج.
وأكدت أن إنتاج سورية من القمح قد تراجع إلى قرابة 2 مليون طن بعد أن كان 4 مليون قبل الحرب، وبعد أن كانت سورية من أهم مصدري القمح في العالم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

7 + 1 =