وفد حزبي في بكين لتطوير العلاقات مع الشيوعي الصيني

بكين – البعث:
وصل أمس إلى العاصمة الصينية بيجينغ وفد من كوادر حزب البعث العربي الاشتراكي، حيث التقى فور وصوله السيد لي جون نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية في الحزب الشيوعي الصيني، وقد بحث الجانبان العلاقات بين الحزبين التي تمثل ركناً أساسياً في بنية علاقات الصداقة والتعاون بين الشعبين والبلدين الصديقين.
وأكد السيد لي جون دعم الصين الثابت لسورية في مواجهة الإرهاب العالمي المدعوم من قوى الهيمنة والرجعية، مشيراً الى أن الصين تؤكد أهمية الحل السياسي في سورية استناداً الى الانتصار الكامل على الإرهاب.
ونوه السيد لي جون بالوحدةالوطنية الناجزة للشعب في سورية، مؤكداً أن هذا كان من أهم أسلحتها في مواجهة الإرهاب وداعميه، كما أكد إعجاب الصينيين بالتلاحم بين الشعب والقيادة في صف واحد في هذه المعركة المصيرية التي تخوضها سورية.
وأكد المسؤول الحزبي الصيني اهتمام بلاده بعملية إعادة الإعمار في سورية، وقدّم للوفد البعثي عرضاً عن عملية الإصلاح الشامل في الصين.
الوفد البعثي من جانبه شرح لمضيفه تطور الأوضاع في سورية والصمود الذي أبداه الشعب السوري وجيشه وقائده في مواجهة أعتى حرب عرفها التاريخ المعاصر، وأكد أن هذا الشعب يواجه ماقالت عنه الأمم المتحدة بأنه الخطر الأكبر على السلام العالمي، فهو بذلك يدافع عن نفسه وعن السلام العالمي وسلام الشعوب في الوقت نفسه، وأعرب عن تقديره لموقف الصين الداعم لسورية وللقضية الفلسطينية وقضايا السلام والاستقلال في الوطن العربي والمنطقة عموماً..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

9 + 1 =