تعاون صيني سوري لترميم وتأهيل عدد من المدارس

تعاون صيني سوري لترميم وتأهيل عدد من المدارس

124

6 آذار 2019

اتفقت سورية والصين على قيام الجانبين بترميم وتأهيل عدد من المدارس السورية، وخاصة تلك التي أصيبت بالدمار خلال سنوات الحرب.

جاء ذلك خلال وزير التربية عماد العزب مع السفير الصيني في دمشق فيونغ بياو   حيث أكد وزير التربية أن حكومة الجمهورية العربية السورية تهتم بالطلاب المتواجدين على أرضيها دون استثناء، وتحرص على استقطابهم في مدارسها لاسيما بعد عودة الأهالي إلى مناطقهم وقراهم، الأمر الذي شكل ضغطاً كبيراً على المدارس، حيث التحق مع بداية العام الدراسي الحالي ما يزيد عن /250/ ألف طالب الأمر الذي يتطلب متابعة ترميم المدارس وتأهيلها في المناطق الآمنة لاستيعاب هذه الأعداد المتزايدة، وأهمية دعم هذا الجانب بعد خروج أكثر من /9/ آلاف مدرسة عن الخدمة نتيجة الممارسات الإرهابية لقطاع التعليم ضمن سياسة ممنهجة لتدمير النهضة العلمية والعمرانية في سورية.

وأضاف أنه على الرغم مما تعرضت له البلاد خلال سنوات الحرب استمرت الوزارة في رفد المدارس التي تقع خارج السيطرة بالكتب المدرسية ، حيث وزعت /123/ ألف كتاب إلى مخيم الركبان.

بدوره أكد السفير الصيني حرص بلده على تعميق علاقات التعاون مع سورية، من خلال المساعدة بإعادة ترميم وتأهيل بعض المدارس في دمشق وريفها، وفق مبادرة مدروسة عن حاجة هذه المدارس، وغيرها على مستوى القطر.
وشدد الجانبان على العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين، كما تناولت مباحثاتهما سبل تطوير التعاون بما يخدم العملية التعليمية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 + 2 =