الصين تعلن مواصلتها نهج الانفتاح على العالم

250

أعلن رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ في كلمته أمام دورة البرلمان في بكين أن بلاده ستواصل في عام 2017 نهج الانفتاح على العالم الخارجي.
وقال: “مع مواجهة التحديات الجديدة في الساحة الدولية ومع ظهور الاحتياجات الجديدة في تنمية وتطوير الصين علينا أن نواصل تنفيذ الخطة الاستراتيجية المتعلقة بالانفتاح على العالم الخارجي والعمل بشكل أسرع بهدف إنشاء نظام جديد للاقتصاد المنفتح ونقل البلاد إلى مستوى أعلى من الانفتاح”، وأشار إلى أن قيادة البلاد ستواصل تطبيق خطة تشكيل “حزام واحد – طريق  واحد” ما سيساعد على فتح صفحة جديدة في التعاون الدولي متبادل المنفعة.
كما شدد رئيس الوزراء الصيني على أن بلاده لن تسمح بإعلان استقلال تايوان، وقال: “نعارض بحزم الأنشطة الانفصالية الهادفة إلى ما يسمى بـ”استقلال تايوان”، وسنتخذ إجراءات حاسمة للحد من مثل هذه الأنشطة”.
وأكد أن بكين تدافع عن سلامة الأراضي الصينية ووحدتها وعن مبدأ “الصين الواحدة”، وستسعى جاهدة للحفاظ على السلام في منطقة مضيق تايوان.
إلى ذلك قالت الحكومة الصينية في تقرير الميزانية، أمس، إنها ستزيد ميزانية الدفاع في موازنتها لعام 2017، لحماية سيادتها، لكنها لم تعلن تحديداً المبلغ الذي ستنفقه.
وكانت المتحدّثة باسم البرلمان الصيني فو ينغ قد قالت: إن نسبة الزيادة في الإنفاق الدفاعي لهذا العام ستمثّل 7 بالمئة، أي نحو 1.3% من الناتج المحلي الإجمالي، حسبما نقلته وكالة “رويترز”.
وقالت الحكومة في تقرير الميزانية: “سنعزز جهود تعميق الإصلاحات في الدفاع الوطني والقوات المسلحة بهدف بناء دفاع صلب وقوات مسلحة قوية تتناسب مع الوضع الدولي للصين وتتلاءم مع مصالحنا الخاصة بالأمن القومي والتنمية.” ولم يذكر التقرير مزيداً من التفاصيل.
ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن وزارة المالية الصينية قولها: إن حجم الإنفاق العسكري لبكين سيبلغ في عام 2017 تريليون و22 مليار يوان، أي ما يعادل 151 مليار دولار.
وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

7 + 2 =