الرئيس الأسد لقناتي (روسيا 24) و(ان تي في) الروسيتين: دعم الدول الصديقة سيسرع إعادة الإعمار

79

14 كانون أول 2016

في الوقت الذي تم فيه الحديث عن أن الخسارة الاقتصادية في سورية بلغت 180 مليار دولار، أكد الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة مع قناتي (روسيا 24) و(ان تي في) الروسيتين أن إعادة الإعمار تشكل اقتصاداً ضخماً ومفيداً لأي دولة في مرحلة ما بعد الحرب، مشيراً إلى أن سورية تمتلك إمكانيات مادية كبيرة جداً.

وعبّر بالقول: “الحركة الاقتصادية ستدور، لا يوجد قلق كبير من هذا الموضوع، لكنه بحاجة إلى زمن”، مؤكداً أن دعم الدول الصديقة سيسرع عجلة التنمية التي خسرت مئات المليارات.

وأضاف الأسد: “بكل بساطة، الشعب السوري لا يقبل بأي شركة تأتي من أي دولة أخذت موقفاً ضد سورية أو ضد وحدة الأراضي السورية، أو من دولة وقفت موقفاً داعماً للإرهابيين”، مشدّداً على أن الأولوية للدول الصديقة التي وقفت مع سورية ودعمتها كروسيا والصين وإيران..، الدول التي أخذت موقفاً أخلاقياً ولم تقف ضد سورية.

 

المصدر: وكالة سانا للأنباء على الرابط التالي لقراءة اللقاء كاملاً: ttps://www.sana.sy/?p=480296

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

+ 50 = 51